مدوّنون أردنيون يشاركون في مناقشة قانون جرائم أنظمة المعلومات

في نقطة رابحة تُضاف إلى رصيد المدوّنين الأردنيين والمدونات الأردنية للإعتراف الرسمي بهم، قامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بإشراك عدد من المدونين في مناقشة مسودّة قانون الجرائم الالكترونية يوم أمس الإثنين الموافق 2-8-2010.

وصلتني دعوة على بريدي الالكتروني من مديرة التخطيط في الوزارة يارا عبد الصمد لحضور اجتماع مع وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مروان جمعة لمناقشة مسودّة قانون جرائم أنظمة المعلومات الأول في المملكة، كما أرسلت لي مسودّة القانون مع الأسباب الموجبة للقانون إضافة إلى المذكرة الإيضاحية له على أن تكون هذه المستندات سرية ولا يجب نشرها.

هذه الدعوة وصلت إلى عدد من المدوّنين الأردنيين وقد لبّينا الدعوة وحضرنا الإجتماع حيث أخبرنا الوزير مروان جمعة عن ضرورة سنّ هذا القانون بأقصى سرعة وقمنا جميعاً بالمرور المفصّل لبعض المواد الواردة فيه، كما قمنا بمناقشة المواد الخاصة بالنشر الالكتروني إذ أنّ هذه المواد هي التي تهمّ المدوّنين بالأخص أكثر من غيرها، وقام الوزير بأخذ ملاحظاتنا لعرضها على رئيس الوزراء سمير الرفاعي، كما أصرّ الوزير على رفضه لقرار محكمة التمييز بضم المواقع الالكترونية لقانون المطبوعات والنشر.

يبدو لي أن الحكومة الأردنية على يقين الآن بمدى تأثير المدونين الأردنيين على المجتمع الأردني ومدى أهمية إشراكهم في تشريع قانون يسري على جميع مواطني المملكة.

في ظل عدم وجود مجلس نواب الآن، فالقانون يعتبر من القوانين المؤقتة التي تشرعّها الحكومة، وقد قام المدوّنون هنا بدور مجلس النواب في مناقشة مسودّة قانون، وإنّ هذا يعكس برأيي ضرورة حاجتنا لنوّاب من روح الشباب الذين يسعون للتطوّر وليس للرجعية.

سأقوم بنشر مسوّدة قانون الجرائم الالكترونية عندما أحصل على إذن بذلك.

أسامة الرمح

3rd of Aug, 2010