قرارات قمة غزة كما أفهمها أنا

قرارات قمة غزة كما أفهمها أنا

قمة غزة

نرسلُ نحن الحاضرون في قمة غزة رسالتنا وبياننا هذا إلى الشعوب العربية وشعوب العالم بعد أن اجتمعنا في الدوحة لبحث الأوضاع في قطاع غزة وبحث العدوان الاسرائيلي العنيف على أطفال ونساء غزة، الأمر الذي لا نرضاه ولا يرضاه إنسان له قلب ويعيش على وجه هذه الأرض.

بعد أن قُتِلَ أكثر من ألف شخص وبعد أن ذرفت غزة دموعاً من دم على حال أمتنا العربية قررنا نحن الحاضرون في هذه القمة “المباركة” بجهود قطرية وهنا نُثني على دور قطر الفعال في وقف العدوان الاسرائيلي وشجاعتها في “لمّ شمل” العرب إضافة إلى الاستقبال المميز للقادة العرب وحسن الضيافة والإدارة الممتازة للقمة وسعيِ قطر الدائم لحل أي خلاف عربي عربي في المنطقة.

حيث ان اسرائيل خالفت قرار مجلس الأمن رقم 1860 وتجاهلت قرارات الأمم المتحدة المتمثلة في وقف إطلاق النار وتجاوزت كل الحدود والأعراف الدولية بقتلها مئات الأطفال وتشريد آلاف الأسَر بطريقة وحشية كما شهدناها في نشرات الأخبار التي لم تتوقف على مدار الساعة عن نقل الأحداث “الدامية” التي تحصل في غزة، وهنا نُشيدُ بجهود الصحافة والصحفيين لدفع حياتهم في سبيل نقل الحقيقة الواقعة على الأرض.

وإذ أننا نرفض هذا العدوان وانطلاقاً من إيماننا بأنه يجب أن يكون هناك دور عربي فاعل على أعلى المستويات كما يشهدُ تاريخنا العربي العريق لإيقاف اسرائيل عند حدها اجتمعنا اليوم..

وقررنا ألاّ نفعلَ شيئا.

أسامة الرمح
16th Of Jan 2009