الألم في قدمها اليسرى والجراحة في اليمنى

assawsanaالألم في قدمها اليسرى والجراحة في اليمنى

من البديهي جداً أنّك إن شعرت بألم في قدمك اليسرى مثلاً فأنك سوف تمسك قدمك اليسرى وتصرخ “آي آي” كردّ فعل عادي جداً إن كان الألم كبيراً.

ومن البديهي أيضاً أن يقوم ذلك الممثل في الفيلم الشهير SAW والذي كان أمله الوحيد في الهروب من غرفة فيها قنبلة موقوتة ببتر ساقه اليمنى والمربوطة بسلاسل لكي يستطيع الهروب قبل أن تنفجر الغرفة بما فيها، خلافاً لما حدث في فيلم Scary Movie حين قاموا بتقليد المشهد مع بعض التغييرات، فقد قام الممثل ببتر ساقه اليُسرى بدلاً من اليُمنى، مع العلم بأن الساق اليُمنى هي التي كانت مربوطة بسلاسل حديدية مستحيلة الكسر في مشهدٍ مضحك للغاية.

هذا تقريباً ما حدث مع فتاة عشرينية في إحدى المستشفيات الخاصة الكبرى في عمّان، فالفتاة كانت تُعاني من ألم في قدمها اليُسرى مما استدعى عملية جراحية لشد أربطة القدم “اليُسرى”، ولكن وبعد انتهاء العملية “بنجاح” وبعد استيقاظ الفتاة فوجئت بأن العملية أجريت لقدمها اليُمنى وليست اليُسرى عن طريق الخطأ.

الغريب في الأمر أن العملية استغرقت سبع ساعات متواصلة بالرغم من أن هذا النوع من العمليات لا يستغرق أكثر من ساعتين فقط، وهنا أتساءل ماذا كان يفعل الطبيب الجرّاح طيلة السبع ساعات متواصلة في معصم قدمٍ سليم ليس به خلل؟ هل كان يبحث عن “عظمة فالتة لترقيعها” أو “شريان مخزوق ليقوم بلصقه”؟

دخلت الفتاة ضحية الأخطاء الطبية إلى المستشفى تعرج بقدم واحدة، أما الآن فقد خرجت تعرج باثنتين متكئةً على عكازين بقدمين مضمّدتين.

الجانب الجيد في الأمر هو أن الطبيب لم يخطئ في التمييز بين القدم والدماغ وإلا لكانت كارثة إن اعتقد الطبيب أن الدماغ هو ما بحاجة إلى عملية شد أربطة بالرغم من أنني لا أعتقد أن في الدماغ أربطة للشدّ.. ولكن عند أطباء “شهادات روسيا اللي بألف دولار بالسنة كل شي بصير”.

أتساءل عن اسم المستشفى “الخاص” و “الكبير” هذا.. كما أتساءل إن كان من قام بالعملية هو فعلاً طبيب أم “بنشرجي”.. وأتساءل إن كان الطبيب مُصاباً بالحَوَل..!

كثرت في الآونة الأخيرة “موضة” الأخطاء الطبية وهو الأمر الذي سبَّبَ عزوفاً عند الخليجيين في العلاج بالأردن.

وأخيراً، الطبيب ليس إلا موظفاً في مستشفى عليه العقاب إن أخطأ وعليه الحكم إن أودى بحياة أحد، فأنا شخصياً لم أسمع في أي كتاب سماوي أن الأطباء ملائكة.

أسامة الرمح

15th of Sept 2009