يوميات بني آدم 14 – دكتور مش لاقي شغل

واحنا صغار كان حلم كل إم وكل أب إنو إبنهم يطلع دكتور بس يكبر، وإذا مش دكتور ممكن مهندس بس للأسف مش كل الأحلام بتتحقق وبمعظم الأحيان بطلع الولد طَبِل ومبَلّم وأهبل.. يعني بالمرة مش دكتور.

مش عارف ليه الأهل كانوا ويمكن ما زالوا بدهم ولادهم يطلعوا دكاترة، مهو الدكتور متله متل المهندس، المدرّس، المبرمج، التاجر والنجّار.. كلهم يا إمّا يلاقوا شغل أو ما يلاقوا.. مع إنو النجّار حظّو أحسن شي بهالنقطة.

المهم، كنت قاعد مرة مع 2 أصحابي واحد منهم دكتور أسنان بنحكي بهالموضوع إنو مافي شغل في الأردن وإنو حتى الدكتور في البلد بشحد وطفران وعايف التنكة.. كانت هديك تقريباً آخر أيامي في الأردن وحتى أنا ما كنت لاقي شغل فالنقاش كان “حميم” لإنو كلنا كنا نعاني من مشكلة إنو مافي شغل.. يعني بالأردني كنا سواقين فرشة.. وبالعربي سواق الفرشة هو “ذلك الشاب ذو الذقن الديرتي الذي ينام كل اليوم على فرشته لأنه لا يملك عملاً”.

متل عادتي، حاولت أخفف عنه مع إنو أنا بدي مين يخفف عني، وحكتله طيب ليش ما تشتغل أي شي غير طب الأسنان لحد ما تلاقي شغل مناسب؟ حكالي والله مش غلط شو بدي أشتغل؟ حكتله هينا فيها،شو رأيك تشتغل بغلوريا جينز لحد ما تدبّر أمورك؟

الشب صار يفكر وحكالي: طيب وإنتا؟ حكتلو يلّا بشتغل معك.. غلوريا غلوريا.. هوه احنا لاقيين؟!

رحنا عند مدير المحل، وحكيناله: بدكم “شغّيلة”؟ حكالنا: آه بدنا ناس عالكاش. حكيناله: طيب إحنا بدنا نشتغل.

مدير المحل كان صاحبي وبعرفني وبعرفه، وتفاجئ كتير لما حكتله بدي أشتغل بغلوريا، شكله ما كان عارف إني “عاطل عن العمل” ومفكرني إني عندي أحلى وأهم وظيفة في البلد.. يمكن كتير غيره كانوا يفكروا هيك بس بالواقع: نو.

الوضع الطبيعي إنو طالب الوظيفة هوّه اللي يتحايل على المدير مشان يشغله، بس هالمرة كنت أنا أتحايل عليه مشان يقبل.. حكالنا: بس الشغل مش بس عالكاش، بدكم تنظفوا الطاولات آخر اليوم.. حكيناله ماشي. حكالنا: ويمكن تسمعوا كلمة من زبون أو بهدلة من زبونة. حكيناله ماشي. حكالنا: الراتب 180 ليرة؟ حكيناله ماااااشي.

المهم بعد ما أقنعناه، راح جابلنا طلبات التوظيف.. عبّيناها وإحنا مبسوطين إنو بدنا نشتغل خلص بكفّي قعدة.. وأعطيناه الطلبات.. أخدها يتفرّج عليها وفجأة خف ضبان فروة راسه وصار يصرّخ بنص غلوريا جينز: دكتووووور؟ دكتووووور ويشتغل بغلوريا؟!! أسامة يمسح طاولااااات؟

الزلمة انفصم كليّا وصار يتخبّط يمين وشمال.. تركناه وطلعنا من غلوريا وهوه لسه بحكي مع حاله.. يمكن لهلأ

بعديها أنا صحلّي شغل بدبي بـ 20 ضعف راتب غلوريا والدكتور حاليا في السعودية بعقد عمل.

أسامة الرمح

10th Of Dec 2010