عن سحب مقال “إقالة برهومة” وإعادة نشره

يحدث كثيراً أن يتراجع صحفيٌّ عن مقال كتبه أو تقرير نشره، ويحدث كثيراً أن تعتذر صحيفة عن خبر نشرته بسبب معلومات خاطئة أو غير أكيدة، وتُعيد الصحيفة نشر الخبر بعد التأكد من صحة ما يحتوي، فإذا كان الصحفيُّ أو الصحيفة يتعرضان لمثل هذه المواقف فلا عَجَب ان يتعرّض لها أيضاً المُدوّن.

لقد قمت بسحب مقال بعنوان “إقالة موسى برهومة تُنذر بكارثة حقيقية” بعد 5 ساعات فقط من نشره لأنني اعتمدت في معلوماتي على مصادر غير موثوقة، بغض النظر عن صحّة ما وَرَد في تلك المصادر، إلا أنني لم أكن واثقاً من ذلك فقررت سحب المقال إلى أن أحصل على معلومات أكيدة حول إقالة رئيس تحرير الغد موسى برهومة.

وصلتني قبل قليل معلومات من شخصيات أساسية في موضوع إقالة موسى برهومة تؤكّد أن الحكومة هي الطرف المسؤول في التدخّل لإقالة برهومة من منصبه الأسبوع الماضي، لذا أعيدُ نشر المقال دون أي تعديل.

لقراءة المقال: اضغط هنا

أسامة الرمح
7th of July, 2010