فتوى تحريم استخدام المكيف

أنطلق فرحا حين أسمع بصدور فتوى جديدة، خصوصا الفتاوى "التويترية" التي تنتشر أسرع من الضوء، تماماً كسرعة انتشار الأسرار بين النساء. فنشر الفتاوى عبر "تويتر" ينشر غسيلنا على حبل يلف العالم، أوله هنا وآخره هنا. فتوى هذه الأيام هي أنه حرام على المرأة تشغيل "المكيف" حين يكون الزوج خارج المنزل، وبحسب

توقعات عام 2013

للعام الثاني على التوالي، وبعد الفشل الذريع الذي تكلّلته توقعاتي لعام 2012 حيث أنه لم يتحقق أيٌّ منها، والذي إن دلَّ على شيء إنما يدلُّ على أنه "كذب المنجّمون ولو صدقوا" بحسب التعليقات الرائعة التي كتبها بعض القرّاء الذين تصلهم الرسالة الساخرة للموضوع، أنشر لكم أعزائي القراء توقعاتي لعام 2013

ليش الخليجي ما بيجي عالأردن؟

في الوقت الذي تستعد فيه "دبي" لاستقبال أكثر من مليون زائر سعودي في عيد الأضحى، يأتون لينعشوا اقتصاد دبي بمشترياتهم التي قد تتعدى 2 مليار دولار، لا زلنا في الأردن نتقاتل على سعر "كرتونة البيض" بحثاً عن حل لمشكلتنا اليوم ومُتناسين لمشاكلنا في المستقبل. فبعد البيض كان الخبز، وسيأتي الدور

الفيلم المسيء للرسول .. نجحنا في اختبار الغباء

[caption id="attachment_2267" align="alignleft" width="300"] الفيديو المسيء للرسول[/caption]
لم يكن ليصل الفيلم المسيء للرسول إلى شهرته الحالية وانتشاره الكبير لولا أن قُمنا "نحن" بنشره على أعلى المستويات في مواقع التواصل الإجتماعي ومئات المنتديات العربية التي تُفاخر بأنها حصلت على نسخة "حصرية" من الفيلم في حال حذفه من موقع "يوتيوب". عندما شاهدتُ

الشعب الأردني سيدخل الجنة دون حساب

 بُشرى لكل الأردنيين، حصلنا على "الواسطة"، حصلنا على صك الغفران وسندخل جميعاً الجنة دون حساب. سندخلها لأنه يبدو أنّنا أفقر شعوب الأرض وأكثرها معاناةً و"جوعاً" وفقرا. أو لأنّنا أكثر شعوب الأرض حُبّاً للهَم و"قرف العيشة" وأنّنا نحب الشكوى كثيراً، بل نعشقها وهي جزء من روتين حياتنا مهما عشنا.
قرأت خبراً